الرئيسية / مــقالات / خدمات لها مستقبل كبير في الويب العربي

خدمات لها مستقبل كبير في الويب العربي

شهد الويب العربي في السنوات الأخيرة بعض التطور و في مختلف المجالات بعد أن شهد و عاش هدا  الويب سنوات عجاف كان فيها الويب الأجنبي المصدر الوحيد للمستخدم للحصول على المعلومات و الأخبار ,وهدا التطور ساهمت فيه  بشكل كبير طاقات شبابية غيورة على المحتوى العربي في الأنترنت و ضحت بالغالي و النفيس من أجل ايصال المعلومة الى المستخدم العربي العادي .

خدمات لها مستقبل كبير في الويب العربي

و هدا التطور و اكبه  ظهور عديد المصطلحات كانت غير معروفة لدى المستخدم العادي  كالعمل من المنزل و الربح من الأنترنت و مع  ظهور نجوم الويب الدين استطاعوا بفضل متابرتهم و صبرهم جعل الأنترنت مصدر مدر للدخل بدأت هده المصطلحات تتغلغل في عقول الشباب  و أصبح الجميع في الوقت الحالي يبحث عن طرق لربح من الأنترنت .

و نتيجة لأقبال و رغبة العديد الشباب في تأسيس مشاريعهم على الأنترنت ظهرت مواقع عديد تقدم خدمات و دروس في هدا المجال و تعد مواقع الخدمات أو العمل الحر من أبرزها اد  تلعب هده المواقع دور الوسيط بين صحاب العمل و المستقل .فالأول يبحث عن شخص محترف في مجال معين للقيام بخدمة معينة و الثاني يريد استغلال مواهبه في الأنترنت لجني بعض الدولارت .

ونظرا لتزايد أصحاب المشاريع في الأنترنت و اشتداد المنافسة بينهم  في بعض المجالات ظهرت خدمات جديدة في الويب العربي و من المتوقع أن يكون لها مستقبل كبير جدا  و هده أبرزها:

  • كتابة و صناعة المحتوى

من الخدمات التي في اعتقادي سيكون عليها طلب كبير في السنوات المقلبة ,فالمحتوى العربي ما زال فقيرا في العديد المجالات و لا توجد بينه والمحتوى الأجنبي,فان كان المحتوى الفرنسي حسب الفرنسين أنفسهم متأخر بخمس سنوات عن الويب الانجليزي فما بالك بالمحتوى العربي الحديث الولادة .أصحاب هده الخدمة سيعيشون أيام جيدة في المستقبل القريب ..

  • خدمات السيو

خدمة أخرى يتوقع لها مستقبل كبير في الويب العربي فكما تعلم محركات البحث حاليا أصبحث أكثر من دكية  و تسطيع التعرف على كل ضغيرة و كبيرة في موقع الكتروني و سيكون على محترفي سيو  طلب كبير في قادم الأيام حيث ستكون المنافسة على أشدها بين أصحا ب المواقع الالكترونية ..

  • البرمجة و التصميم

لا يوجد ويب بدون أصحاب هده الخدمة و من المتوقع أن يتزايد الطلب أضعاف مضاعفة على محترفي التصميم و البرمجة في قادم  الأيام  حينما يدخل أصحاب مشاريع الحقيقة في الويب العربي ..

  • الأفلييت أو التسويق بالعمولة

في المحتوى الأجنبي يحقق محترفي و مقدمي هده الخدمة مبالغ خالية قد لا يتحملها أو يتقبلها عقل المبتدئ في مجال الربح من الأنترنت و من المتوقع أن يشهد هدا المجال في السنوات المقبلة في الويب العربي بعض التطور خصوصا بعد عمل بعض الشركات الأجنبية على اطلاق خدمات تستهدف من خلالها المستخدم العربي .

خلاصـــة :

كانت هده بعض الخدمات التي أتوقع لها شخصيا مستقبل كبير في الويب العربي و تعيش هده الخدمات التي دكرتها في المقال في الويب الأجنبي العصر الدهبي .

عن abdellah bijiguen

مؤسس موقع التقني .مدون و مسوق الكتروني

شاهد أيضاً

الفرق بين “الأنترنت المظلم” و “الويب العميق” وطريقة تصفحك لهم!

تستعمل الأنترنت بشكل يومي؟ لا يمكنك الإستغناء عنها لوجود كمية كبيرة من المعلومات التي تحتاجها، …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *